Category: أخبار الرقة

Total 207 Posts

ميليشيا قسد تنتقم من المدنيين عبر المفخخات

منذ انسحاب ميليشيا قسد من الشمال السوريّ بعد بدء عمليّة ” نبع السلام” التي تقودها تركيا والتي تهدف لانشاء منطقة آمنة على الحدود السورية التركية حسب التصريحات الرسمية التركية، لتبدأ ” قسد” بعمليّة انتقام من أهالي المناطق التي انسحبت منها فكان لمدينة تلّ أبيض وضواحيها النصيب الأكبر من هذا الانتقام، إذ لا يكاد يمرّ يوم أو يومان إلّا ويقع انفجار يأخذ ما يأخذ من الأرواح، ويدمّر البيوت والمحال، وكأنّها رسالة تريد أن توصلها “قسد” نحكمكم أو نقتلكم، رسالة يشبه فحواها الرسائل التي يبعث بها نظام الأسد إلى الشعب السوريّ الذي طالب بإسقاطه ونيل الحريّة المنشودة.

الرقة والتاريخ

فبعد خروج الرقّة من قبضة النظام الأسدي أضحت طائراته تدكّها بشكل عشوائيّ في حملةٍ انتقاميّة طالت البشر والحجر ليأتي بعده تنظيم “داعش” ويُكمِل على تلك المعالم بسرقتها وبيعها خارج البلاد، وبذلك يُمنى تاريخ الرقّة بخسارة هي واحدة من الخسائر التي تفقد فيها الرقّة إرثاً من تاريخها التليد، ولتكون الرقّة حاضرةً دائماً في ذاكرة أبنائها أو حتّى من مرّ بها سواء كان سائحاً أو غازياً

بعد 6 سنوات من التبول على صنم حافظ الأسد.. “أبو طه” يتقدم مظاهرات الرقة

ربما ظن البعض أنه مات، أو أنه تخلى عن طريق إسقاط النظام، أو على الأقل غادر مع الملايين خارج البلاد، لكن الرجل الذي تبول يوما على تمثال حافظ الأسد الأشهر في الرقة، ما زال حاضرا في قلب مشهد مناهضة نظام الأسد، وما زال في الرقة مصمما على مقارعته.

واشنطن: “داعش” غير من “تكتيكه” لغرض الوصول إلى اتباعه

لا يزال تنظيم “الدولة الإسلامية” الإرهابي قادرا على المناورة، هذا ما خلص إليه التقرير الأمريكي السنوي حول محاربة الإرهاب. التقرير حذر من أن الجماعات الإرهابية طوّرت من تكتيكاتها ومن طرق

ما نعرفه عن أبو إبراهيم الهاشمي… خليفة البغدادي وزعيم “داعش” الغامض

حتى اللحظة لا شيء مؤكد حول هوية زعيم تنظيم “داعش” الجديد، الذي أعلن عنه في خطاب صوتي عبر وكالة “أعماق” التابعة للتنظيم، والذي جاء ضمن اعتراف بمصرع الزعيم السابق أبو

قوات أمريكية تتمركز غربي الرقة بعد انسحابها من المناطق الحدودية

تضم القاعدة الجديدة بين 25 و30 جنديا أعادت القوات الأمريكية تمركزها غربي محافظة الرقة السورية بعد انسحابها من المناطق الحدودية التي شملتها عملية “نبع السلام”. وذكرت مصادر محلية للأناضول أنّ

في عهد “قسد” عناصر داعش طلقاء وناشطي المجتمع المدنيّ سجناء

الرقة تذبح بصمت لم يكن مستبعداً قيام ميليشيا “قسد” أن تُهدّد بإطلاق سراح الدواعش المعتقلِين لديها وذلك أثناء سيطرتها على محافظة الرقّة عامّ 2017 مُستظِلّةَ بطائرات التحالف الدوليّ بقيادة الولايات