Category: صحافة

Total 90 Posts

هل يكشف تنظيم الدولة عن هوية (الخليفة) الجديد ؟

وفاجأ داعش الجميع بهذا الاسم الذي جاء من خارج الدائرة التي كان يتوقع أن يكون المرشح لخلافة أبو بكر البغدادي منها، على الرغم من ترجيح الكثيرين أن هذا اللقب هو الاسم الجديد للمرشح الأقوى عبدالله قرداش (أبو عمر التركماني).

صهاريجُ “القاطرجي” شريانُ النفطِ بينَ “قسد” ونظامِ الأسدِ

وبحسب المصدر فإنّ عدد الصهاريج التي تعمل تحت إمرة “محمد براء قاطرجي” وأولاده يتجاوز 900 صهريج تكاد تعمل على مدار الساعة، وتكون رحلتُها طويلةً أحياناً حيث يصل بعضها إلى حقول “رميلان” في أقصى الشمال الشرقي، وفي بعض الأحيان تذهب إلى حقول “الجبسة” قرب الحسكة، أو إلى حقول “عمر” على أطراف مدينة دير الزور، وذلك حسب المندوب المرافق من “قسد”.

تنظيم داعش ينشر صور مبايعة عناصره لـ خليفة البغدادي.. أبرز الرسائل

نشرت حسابات تابعة لتنظيم داعش صوراً قالت إنها لمبايعة عناصر من التنظيم لـ خليفة “أبو بكر البغدادي”، الذي قُتل في 27 تشرين الأول الماضي، بعملية أمريكية خاصة في هجوم سري

تركيا تبدأ بترحيل مقاتلي داعش الأجانب الإثنين المقبل

نقلت وسائل إعلام حكومية عن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو قوله اليوم الجمعة ( الثامن نوفمبر/ تشرين الثاني) إن أنقرة ستبدأ في إعادة أسرى تنظيم “الدولة الإسلامية” إلى بلادهم اعتبارا من يوم

الرقة.. الكارثة الإنسانية تفوق المُعلن

( إعادة نشر ) يبدو أن حجم الكارثة الإنسانية التي خلفتها المعركة على الرقة بين تنظيم (داعش) من جهة، وميليشيا (وحدات حماية الشعب) الكردية مدعومة بالتحالف الدولي، والتي انتهت بانسحاب

مجزرة هجين.. حين يقول صاحب المرصد ما لم تقله “سانا” ولا حتى القاتل

قال بيان صادر عن “التحالف الدولي” لمحاربة تنظيم الدولة، إن التقارير التي تحدثت عن وقوع عشرات الضحايا من المدنيين خلال شن غارات مكثفة على ريف دير الزور، هي “ادعاءات باطلة”،

مدنيو هجين السورية ضحايا المعارك بين “قسد” و”داعش”

لا يزال أهالي منطقة هجين بريف دير الزور الشرقي عالقين في منطقة المواجهات بين تنظيم “داعش” و”قوات سورية الديموقراطية” (قسد)، بعد قرابة ثلاثة أشهر على بدء الأخيرة معاركها لاستئصال التنظيم

غارات عنيفة للتحالف على أطراف هجين.. والمدنيون يواجهون الموت في كل ثانية

قالت مصادر إعلام محلية في ريف دير الزور، إن طيران التحالف الدولي شن عشرات الغارات الجوية اليوم، على قرية البوخاطر الملاصقة لمدينة هجين من الجهة الشرقية، في ظل مناشدات مستمرة