احدث الاخبار

المليشيات الكردية تمنع المدنيين من العودة إلى الرقة بترهيبهم وتسرق منازلهم

العربي الجديد
واصلت مليشيات قوات سورية الديمقراطية الكردية “قسد” منع المدنيين من العودة لتفقد منازلهم في مدينة الرقة، وذلك منذ إعلانها رسمياً انتزاع السيطرة على المدينة في 20 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، وطرد تنظيم “داعش” منها.

وقالت مصادر محلية لـ”العربي الجديد” إن عناصر مليشيات قوات سورية الديمقراطية أطلقت النار اليوم الاثنين ترهيبا للأهالي الذين حاولوا الدخول إلى مدينة الرقة من جهة حي المشلب الواقع شرق المدينة، وأجبرتهم على العودة إلىالمخيمات التي يقيمون فيها في منطقة الرقة السمرة، مبيّنة عدم وقوع إصابات بين المدنيين.

وذكرت المصادر أن المدنيين يرغبون في تفقّد منازلهم المدمرة، وإن معظم أحياء المدينة تعرض لدمار شبه تام نتيجة القصف الجوي من التحالف الدولي، والمعارك التي استمرت شهوراً عدة في المدينة مع تنظيم “داعش”.

وفي سياق متصل، نشرت حملة “الرقة تذبح بصمت” على حسابها في موقع “فيسبوك” مقاطع وصورا تظهر حجم الدمار الكبير الذي أصاب المدينة نتيجة المعارك، وذكرت الحملة أن عناصر مليشيات “قسد” تسرق محتويات منازل المدنيين التي ما زالت صالحة في أحياء وشوارع مدينة الرقة

عرضت الحملة المعنية بتوثيق الانتهاكات في مدينة الرقة وريفها صوراً لعناصر مليشيا “وحدات حماية الشعب” الكردية، التي تقود قوات سورية الديمقراطية وهي تقوم بطلاء أبواب المحال التجارية في الرقة وأعمدة الكهرباء بألوان أعلامها.

وسبق للمليشيات أن أعلنت في بيان “تحرير الرقة” عن نيتها تسليم إدارة الرقة لـ”مجلس الرقة المدني” التابع للإدارة الذاتية التي تقودها المليشيات الكردية في الشمال السوري.